كانون ثاني (يناير) 2018

هل يساهم الرأي العام في تعزيز أم في حل الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي؟  

خليل الشقاقي وداليا شيندلين

نبض الرأي الفلسطيني-الإسرائيلي هو مشروع بحثي مشترك قام بإجرائه المركز الفلسطيني للبحوث السياسية والمسحية في رام الله بالتعاون مع معهد الديمقراطية الإسرائيلي ومركز شتايمتز لأبحاث السلام في جامعة تل أبيب بتمويل من الاتحاد الأوروبي ومكتب الممثلية الهولندية في رام الله ومكتب الممثلية اليابانية بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في فلسطين. تم إجراء خمسة استطلاعات مشتركة خلال الفترة ما بين حزيران (يونيو) 2016 وحزيران (يونيو) 2018. .....المزيد

كانون ثاني (يناير) 2018

تتأثر النخبة لدى الطرفين بانطباعاتها عن مواقف مجتمعها وبانطباعاتها عن مواقف المجتمع لدى الطرف الآخر بحيث أن الذين يعتقدون أن مجتمعهم أو المجتمع لدى الطرف الآخر مؤيد لحل الدولتين يبدون استعداداً لاتخاذ خطوات أو الإعراب عن التأييد لصالح هذا الحل. لكن النخبة الفلسطينية والإسرائيلية منقسمة حسب مواقفها الإيديولوجية وانتماءاتها السياسية مثلها في ذلك مثل بقية المجتمع لدى الطرفين. تؤثر هذه المواقف والانتماءات المسبقة على ردة فعل النخبة على المعطيات الجديدة حول مدى تأييد طرفهم أو الطرف الآخر لحل الدولتين.   ..... المزيد

 

27 كانون أول (ديسمبر) 2018

في الوقت الذي ترفض فيه أغلبية كبيرة قانون الضمان الاجتماعي ويُظهر فيه ثلثا الجمهور عدم الرضا عن أداء حكومة الوفاق ويطالب حوالي ثلثي الجمهور باستقالة الرئيس عباس، وفي الوقت الذي يرحب فيه ثلاثة أرباع الجمهور الفلسطيني بالدور القطري في قطاع غزة، فإن المواجهات الأخيرة في قطاع غزه والضفة الغربية زادت من شعبية حركة حماس ومن تأييد العمل المسلح وأضعفت من تأييد الدبلوماسية والمفاوضات حيث يطالب ثلاثة أرباع الجمهور برفض خطة ترامب للسلام معتقدين بأنها لا تلبي أياً من المتطلبات الفلسطينية الأساسية  

12- 16 كانون أول (ديسمبر) 2018 

   قام المركز الفلسطيني للبحوث السياسية والمسحية بإجراء استطلاع للرأي العام الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة وذلك في الفترة ما بين 12 -16 كانون أول (ديسمبر) 2018. شهدت الفترة السابقة للاستطلاع مجموعة من التطورات الهامة منها تصاعد المظاهرات الشعبية ضد قانون الضمان الاجتماع، وفشل جهود المصالحة الداخلية مرة أخرى، وقالت تقارير صحفية أن الرئيس عباس ينوي حل المجلس التشريعي، وقامت الحكومة القطرية بتحويل أموال لإسرائيل لشراء الوقود لمحطة الكهرباء في قطاع غزة، وأدخلت أموالاً للقطاع لدفع رواتب موظفي حكومة حماس السابقة كذلك تم الكشف عن بيع عقارات في القدس لإسرائيليين يهود رغم استمرار صمود التهدئة بين حماس وإسرائيل فإن هذه الفترة شهدت تصيعداً عسكرياً كبيراً بين الطرفين في قطاع غزة. شهدت الفترة أيضاً أعلاناً من الإدارة الأمريكية نيتها تقديم اقتراحاً لتسوية سلمية أو ما يعرف بـــ "صفقة القرن" وطرأ انفتاح عربي على إسرائيل تضمن زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي لعُمان وزيارات لوزراء إسرائيليين للإمارات العربية المتحدة. أخيراً، طرأ تصعيد عسكري ومواجهات مسلحة في الضفة الغربية أثناء فترة إجراء الاستطلاع. يغطي هذا الاستطلاع كافة هذه القضايا بالإضافة لقضايا أخرى مثل الانتخابات الرئاسية والبرلمانية، والأوضاع العامة في كل من الضفة والقطاع، وعملية السلام والبدائل المتاحة للفلسطينيين في ظل الجمود الراهن في تلك العملية. تم إجراء المقابلات وجهاً لوجه مع عينة عشوائية من الأشخاص البالغين بلغ عددها 1270 شخصاً وذلك في 127 موقعاً سكنياً وكانت نسبة الخطأ +/-3%.

للمزيد من المعلومات أو الاستفسارات عن الاستطلاع ونتائجه، الرجاء الاتصال  بـ د.خليل  الشقاقي أو وليد لدادوة في المركز الفلسطيني للبحوث السياسية والمسحية:  رام الله ت: 2964933(02) فاكس:2964934(02) e-mail: pcpsr@pcpsr.org ...... المزيد

مقياس الديمقراطية العربي 5   

 صدر في 15 حزيران (يونيو) 2017 عن مبادرة الاصلاح العربي والمركز الفلسطيني للبحوث السياسية والمسحية بالشراكة مع عشرة مراكز بحث في العالم العربي التقرير الخامس لـ "مقياس الديمقراطية العربي" والثاني بعد أربع سنوات من الثورات والحراك السياسي. يظهر المقياس واقع عملية الانتقال الديمقراطي في البلدان العربية المشاركة، الأردن والبحرين وتونس والجزائر والسعودية وفلسطين والكويت ولبنان ومصر والمغرب. يتشكل المقياس من معدل علامات اثنين وأربعين مؤشراً رئيسياً تكوّن بمجملها إطاراً عاماً يمكن من خلاله تقييم عملية التحول الديمقراطي في هذه البلدان. يعتمد المقياس على مجموعة متنوعة من مصادر المعلومات كالوثائق الحكومية وتقارير المجتمع المدني واستطلاعات الرأي العام التي تجرى لهذه الغاية في البلدان المشاركة...... المزيد

20 أيلول (سبتمبر) 2018

في وقت تتراجع فيه شعبية فتح وحماس ويطالب أكثر من 60% باستقالة الرئيس عباس ويرى نصف الجمهور أن السلطة قد أصبحت عبأً على الشعب الفلسطيني، فإن ثلثي الجمهور يرفضون الكونفدرالية الفلسطينية-الأردنية، وثلاثة أرباعه يرون الوضع اليوم أسوء مما كان قبل أوسلو، ويرى 90% أن إدارة ترامب منحازة لإسرائيل؛ ورغم وقف الدعم الأمريكي للأونروا وللسلطة، فإن أكثر من 60% يعارضون العودة للاتصالات مع إدارة ترامب، والأغلبية تتوقع فشل هذه الإدارة في إنهاء عمل الأونروا 

5 -8 أيلول (سبتمبر) 2018 

   قام المركز الفلسطيني للبحوث السياسية والمسحية بإجراء استطلاع للرأي العام الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة وذلك في الفترة ما بين 5 -8 أيلول (سبتمبر) 2018. شهدت الفترة السابقة للاستطلاع مجموعة من التطورات الهامة منها عقد اجتماع المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية، وإجراء مفاوضات غير مباشرة بين حماس وإسرائيل بهدف التوصل لتهدئة طويلة الأمد، وقيام مصر بمحاولة جديدة للتوصل للمصالحة بين فتح وحماس، . .... المزيد

13 آب (أغسطس) 2018 

تأييد فلسطيني وإسرائيلي أكبر لخطة سلام شامل معدلة احتوت على حوافز مزدوجة مشتركة للطرفين كان قد تم اختبارها في استطلاعات سابقة وذلك مقارنة مع خطة السلام الأصلية التي تم عرضها على الجمهور خلال السنتين الماضيتين بالرغم من أن مستوى التأييد الراهن لفكرة حل الدولتين هو الأضعف خلال نفس الفترة، لكن تجارب متعددة للمزاوجة بين تنازلات صعبة متبادلة من كل طرف تعطي نتائج متفاوتة. 

 البيان الصحفي  جدول النتائج

هذه هي نتائج أحدث استطلاع مشترك للرأي العام الفلسطيني-الإسرائيلي أجراه كل من المركز الفلسطيني للبحوث السياسية والمسحية في رام الله ومركز تامي شتايمتز لأبحاث السلام في جامعة تل ابيب بتمويل من الاتحاد الأوروبي ومكتب الممثلية اليابانية في فلسطين...... .... المزيد